الفتـ،ـى الأرسـ،ـتـ،ـقـ،ـراطي الو سيـ،ـم، «جـ،ـان» السينما المصرية.

الذي اعتـ،ـز ل مبـ،ـكـ،ـرًا وهـ،ـاجـ،ـر إلى اليونان.. يوسـ،ـف فـ،ـخـ،ـر الد ين، الشـ،ــــ.ــقي المُـ،ـد لل الذي لم يُكـ،ـن محـ،ـبـ،ـا للفن بقـ،ـدر حـ،ـبه للبساطة والهـ،ـدوء.

1- اسـ،ـمـ،ـه الكامـ،ـل يوسف محمد فـ،ـخـ،ـر الد ين، ولد في 15 يناير عام 1935 بحـ،ـي مصر الجديدة.

2- والده مـ،ـصـ،ـري سعـ،ـودي مـ،ـسـ،ـلم كان يعمـ،ـل مفـ،ـتشًـ،ـا للري في الفيوم، ووالدته كانت مجـ،ـر ية مسـ،ـيحـ،ـية متـ،ـطـ،ـر فة، وهو الشقيق الأصـ،ـغـ،ـر للفنانة الرا حـ،ـلة مـ،ـرـ،ـيم فـ،ـخـ،ـر الد ين.

3- كان مـ،ـكـ،ـرو هًا من شقيـ،ـقته وهو صـ،ـغير، وكانت تـ،ـرى «مـ،ـريـ،ـم» أنه جاء ليأخـ،ـذ مكـ،ـانها، خاصةً أنه عند  ما وُلد نـ،ـام أولى ليـ،ـاليه في غـ،ـر فتها ونـ،ـامـ،ـت هي في غـ،ـر فة والدها.

وقالت إنها عنـ،ـد  ما أُصــ.ــيـ،ـبت بالـ،ـســـ.ــــعـ،ـال ذات مـــ.ــــــرة وأمــــ.ـــــر الطبيب بإبعـ،ـاده عنها حتى لا تُصــــ.ــــيبه العـ،ـد  وى، كانت تنتهـ،ـز فـ،ـر صة انشـ،ـغـ،ـال والدتها بالأعمال المنـ،ـزلية وتقـ،ـترب منه وتـ،ـسـ،ـعـ،ـل في وجهه حتى يمــــ.ـــرض ويمــــ.ــوت، لكن كل تلك الأمـ،ـور تغـ،ـيرت حين كـ،ـبرت وأحـ،ـبت أخـ،ـا ها حـ،ـبا شـ،ـديدًا.

4- كان يبــ،ــكـ،ـي وهو صـ،ـغيرـ،ـ ظـ،ـنا منه أن شـ،ـقيقته سـ،ـتـ،ـمــــ.ـــوت قبـ،ــ،ـله، حيث إنها كانت تكبُـ،ـره بأر بعة أعـ،ـوام، وبذلك كان يعتـ،ـقد أنها سـ،ـتمـــ.ـــوت قـ،ـبله بأربعة أعوام أيضًا، لذا كان يبـ،ـ،ـدائمًا حتى أحـ،ـبته «مـ،ـريمـ،ـ».

5- حـ،ـصـ،ـل على الثانوية العامة عام 1955 ولكنه تـ،ـوقـ،ـف عن الدراسة الجـ،ـامعية منذ العام الثاني، ور غـ،ـم ذلك وتـ،ـربيتـ،ـه المـ،ـنغلـ،ـقة وأسـ،ـرته المتـ،ـشـــــ.ــددة كان يُتـ،ـقن 4 لـ،ـغات.

6- بدأ مشـ،ــ،ـواره السـ،ـينـ،ـمائي عام 1957، وتقـ،ـاضـ،ـى 100 جنيه كأجـ،ـر، من خلال فيلم «ر حـ،ـلة غـ،ـراـ،ـمية»، مع الفنان شـ،ـكـ،ـري سـ،ـر حـ،ـان وأحمـ،ـد مظـ،ـهر وشـ،ـقيقـ،ـته مـ،ـريـ،ـم فـ،ـخـ،ـر الد ين، وشـ،ـارك «صـ،ـدفة»، حيث إنه كان مع شـ،ـقيقته أثـ،ـناء التـ،ـصوـ،ـير، وكان دور شـ،ـقيـ،ـقها في الفيلم ما زاـ،ـل شـ،ـاغـ،ـرًا، فطـ،ـلب مـ،ـنه المخـ،ـر ج محمود ذو الفـ،ـقـ،ـار، أن يظهـ،ـر بالفيلم ويأخذ الـ،ـدور، ووافـ،ـق وبدأت رحلته.

7- لم يكـ،ـن محبا للفـ،ـن على الرغـ.ـــم من أن أفلامه تجـ،ـاوزت الـ100 عمـ،ـل، كما ذكـ،ـرت شقيـ،ـقته في حـ،ـوار سابق مع الإعلامـ،ـي إبراهيم عيـ،ــ،ـسـ،ـى، ببرنامج «حـ،ـمـ،ــ،ـرا».

8- شـ،ـقيقـ،ـته «مـ،ـريم» كانت ورا ء إفـ،ـسـ،ـاد أخـ،ـلا قه، وذلك بعدما أحـ،ـر جه مخـ،ـر ج فيـ،ـلمه الأول محمود ذو الفـ،ـقاـ،ـر، بسـ،ـؤاله عن عـ،ـلاقاـ،ـته الـ،ـعاطـ،ـفية وهو يعـ،ـلم أنه لم يمـ،ـتلـ،ـك تـ،ـجـ،ـربة واحدـ،ـة على الإطـ،ـلا ق، حيث شـ،ـجـ،ـعته على إقـ،ـامة علـ،ـاقة مع جـ،ـارتهـ،ـم المطـ،ـلـ،ـقة، وذهب إليها أثنـ،ـاء غـ،ـياب أســ.ـــــرتها عن المنـ،ـزل، ولكنـ،ـهـ،ـم عـ،ـادوا فـ،ـجأة واضـ،ـطر إلى المكـ،ـوث في «البلكـ،ـونة» وسـ،ـط أجـ،ـواء شـ،ـتوية عا صفـ،ـة، ورـ،ـأته شقـ،ـيقته من النـ،ـافذة فألـ،ـقـ،ـت إليه ببـ،ـطـ،ـانية وبـ،ـات ليـ،ـلته هنـ،ـاك، وفي الصباح عـ،ـاد إلى المنـ،ـزـ،ـل وهو يـ،ـلـــ.ــعـ،ـن «أبو البنات»، على حـ،ـد قولها.

9- تـ،ـزوج عن قصة حـ،ـب كبيرة من الفنانة الراـ،ـحلـ،ـة ناـ،ـدية سـ،ـيف النـ،ـصـ،ـر، والتي عـ،ـمِـ،ـلـ،ـت كعـ،ـمـ،ـيلة للمـ،ـخا  برات المصـ،ـرية، أثناء ـ،ـترأ س صلاح نـ،ـصـ،ـر لها، حيث قالت «مـ،ـريـ،ـم» في مذـ،ـكـ،ـراتها، «صـ،ـلاح نـ،ـصـ،ـر، رئيس المخـ،ـابـ،ـرات وقـ،ـتها، أراد أن أنفـ،ـصـ،ـل عن زوجـ،ـي الدكـ،ـتور الطـ،ـويل، لجـ،ـأ إلى حـ،ـيلة الهـ،ـدف منها أن أشـ،ـك بزوجي فلـ،ـفـ،ـق له حكاية مع زوجة شقـ،ـيقـ،ـي (نادية)، لكن تبيـ،ـن بعد ذلك أن الأخـ،ـيرة كانت تتـ،ـعا ون مع (نصـ،ـر) وعمـ،ـيلة للمـ،ـخا  برات».

10- كان لر حـ،ـيل ز وجته «نادية» على أـ،ـثر مـ،ـصـ،ـر  عها في حاد   ث سيارة مـ،ـرو ع ببيـ،ـروت، 27 فبراير من عام 1974، بالـ،ـغ الأثـ،ـر السيـ،ـئ في نفـ،ـسه، حتى إنه د خـ،ـل في حـ،ـالة اـ،ـكتئـ،ـاب شـ،ـديـ،ـدة.
المصدر التحـ،ـرير

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *