قـ،ـرر المجلس الأعلـ،ـى لتنظـ،ـيم الإعـ،ـلام، التحـ،ـقـ،ـيق فـ،ـوراً مع المسـ،ـئولين عن إنتـ،ـاج مـ،ـسـ،ـلـ،ـسـ،ـل “الطـ،ـاووس”، ومـ،ـسـ،ـئولي القـ،ـنوات التي تقـ،ـوم بعـ،ـر ضه، بعد أن تـ،ـلقـ،ـى شكـ،ـاوى عديدة، حول استـ،ـخـ،ـد ام لغـ،ـة لا تتـ،ــ،ـفـ،ـق مع الأكـ،ـواد التي أصـ،ـدـ،ـر ها المجلس، وتؤ كد على ضـ،ـرورة إعـ،ـلاء القـ،ـيم وعد م المـ،ـسـ،ـاس بالأسـ،ـر المصرية أو الحـ،ـط من شـ،ـأنها، أو إظـ،ـهارها في صورة تـ،ـسـ،ـيء إليها.

وأكد المجلس في بيـ،ـان صـ،ـادر عنه أنه ينحـ،ـا ز إلى حـ،ـر ية الـ،ـفـ،ـن، وإطـ،ـلاق طـ،ـاـ،ـقات الإبـ،ـداع والتـ،ـفر د والقيـ،ـم الجـ،ـمـ،ـالية، ولا يضـ،ـع قـ،ـيو داً من أي نوع على تلك المعـ،ـانـ،ـي النبـ،ـيلة، ولكنه يعمـ،ـل في نفـ،ـس الوقت على تنـ،ـقيـ،ـة الأجـ،ـواء ومنـ،ـع الصـ،ـور التي تسـ،ـيء للفـ،ـن المصـ،ـري الأصـ،ـيل.

وأشار المجلس إلى أن احـ،ـترام المشاهدين من أو لـ،ـويات الأعمال الفـ،ـنية الهاـ،ـد فة، حفـ،ـاظاً على الهـ،ـوية وتمـ،ـاسـ،ـك الأسـ،ـر والابتـ،ـعاد عن أي صورة تشـ،ـو هها، أو تحـ،ـض على العـ،ـنف اللفـ،ـظـ،ـي والجـ،ـسـ،ـدي، وأن تتـ،ـبنى الأعمـ،ـال الدرامية محتـ،ـوى إيجـ،ـابـ،ـي يحـ،ـتر م القيـ،ـم المتـ،ـعـ،ـارف عليـ،ـها.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *