إنطـ،ـلقـ،ـت في عالم السينما المصرية بقـ،ـوة لمو هـ،ـبتها الفـ،ـريـ،ـدة وخـ،ـفة ظـ،ـلـ،ـها وملامـ،ـحـ،ــ،ـها التي تو حـ،ـي للمشـ،ـاهـ،ـد الفكـ،ـاهة دو ن أن تتـ،ـفـ،ـوه بأي كـ،ـلـ،ـمة، وعلي الر غـ،ـم من قـ،ـلـ،ـة أد وارها إلا أنها إستـ،ـطـ،ـاعـ،ـت أن تحـ،ـقـ،ـق من الكثير من الشـ،ـهـ،ـرة والواسـ،ـعة والنـ،ــ،ـجـ،ـاح الكبـ،ـير، وإشـ،ـتهـ،ـرت بـ د و ر كوريا في فيلم عـ،ـسـ،ـكـ،ـر في المعـ،ـسـ،ـكـ،ـر مع الفنان محمد هنيدي والفنان حـ،ـسـ،ـن حـ،ـسنـ،ـي والفنان صلاح عبد الله، ولكنها ظـ،ـلـ،ـمـ،ـت إعلا مـ،ـياً فلـ،ـم يـ،ـعـ،ـد أحـ،ـداً يهـ،ـتـ،ـم لها من الإعلاميين أو برامج التوك شـ،ـو وكذلك الموا قع الإلكترونية الأخـ،ـبارية التي كـ،ـتبت فقط عنها حينـ،ـما تو فـ،ـيت في ظـ،ـر وف غـ،ـا مـ،ـضة دو ن أن يـ،ـدـ،ـري أحداً بذلك الخـ،ـبر أو حتي مـ،ـعـ،ـرفة تفا صيل الو فاـ،ـة، إنها الفنانة الراـ،ـحـ،ـلة “حـ،ـنان الطـ،ـويل”.

 

نشـ،ـأتهافي اليوم الثاني عشر من شهر فبراير لعام 1966 ولد “طار ق” وهذا هو الإسـ،ـم الحقـ،ـيقـ،ـي للفنانة “حنـ،ـان الطـ،ـويل” قبل أن تتحـ،ـول  من ذ كـ،ـر إلي أنثـ،ـي بإحدـ،ـي الدول العـ،ـر بية، د ون أن تـ،ـخـ،ـبر أهلها بذلك واضـ،ـعة إياهـ،ـم أمام الأمر الو اقع.

 

سـ،ـر تحـ،ـولها في إحـ،ـدي التصـ،ـري حـ،ـات الصحـ،ـفية التي أجـ،ـر تها معـ،ـها جـ،ـر يدة “الرياض” السـ،ـعـ،ـودية، أو ضـ،ـحت من خلالها أن الأـ،ـسـ،ـباب الداف عة لتـ،ـحـ،ـولها  من ذـ،ـكـ،ـر إلي أنثـ،ـي هي أنها كانت دائـ،ـمـ،ـة الشـ،ــ،ــ،ـعور بأنها أنـ،ـثي علي الرـ،ـ غـ،ـم من ملا مح الذكوـ،ـرة التي ولـ،ـدت بها، وذكـ،ـرت بأنها قبل عمـ،ـلية الـ،ـتحـ،ـويل كانت تضـ،ـع “مـ،ـكيا ج” كباقـ،ـي النسـ،ـاء ومن المفـ،ـتر ض حينها أن “ر جـ،ـل”.

بالإضافة إلي تـ،ـر بية شـ،ــ،ـعـ،ـر رأ سـ،ـها، وهذا الأمـ،ـر جـ،ـعـ،ـلها تواجـ،ـه صـ،ـعـ،ـوبة مع الجـ،ـيران والمـ،ـضـ،ـايـ،ـقـ،ـات التي دائماً تتـ،ــ،ـعـ،ـرض لها، وكـ،ـثيراً ما كان يقـ،ـذ فها الأطـ،ـفال بالحـ،ــ،ـجـ،ـارة عـ،ـند ما تـ،ـمـ،ـر من الـ،ـشـ،ـارع.

 

بدـ،ـايتها الفنيةكان لديها شـ،ـغـ،ـف وميـ،ـلاً إلي الفـ،ـن الإستـ،ـعـ،ـراضـ،ـي وأ حـ،ـبته كثيراً، وهذا ما د فـ،ـعها للإنضـ،ـمـ،ـام إلي إحدي الفـ،ـر ق الإسـ،ـتعـ،ــ،ـراضـ،ـية، وكان لديها مو هبة أخري وهي الغـ،ـناء، فقد إسـ،ـتطـ،ـاعـ،ـت أن تـ،ـغـ،ـني بالعديد من الطبـ،ـقـ،ـات الصـ،ـوتية، لذلك إستـ،ـطـ،ـاعـ،ـت أن تعـ،ـتمـ،ـد من قبل المـ،ــ،ـهـ،ـن الموسيقية حينها.

 

وشـ،ـعـ،ـرت بأنها سعـ،ـيدة إستـ،ـقـ،ـبالاً بحياتها الجديدة كـ أنثي بـ،ـعدـ،ـما تحـ،ـولـ،ـت  ، لافتة علي أنها لم تلتـ،ـفـ،ـت نهـ،ـا ئياً إلي أي إنتـ،ـقـ،ـادات وأقـ،ـرـ،ـبها من أهلـ،ـها الذين ر فـ،ـضوا ذلك وأعـ،ـتر ضوا علي تحـ،ـو يلها.

 

أول ظـ،ـهور سينـ،ـمائي في عام 1999 رـ،ـشـ،ـحـ،ــ،ـت للمـ،ـشـ،ـاركة في فيلم “عـ،ـبود علي الحـ،ـد ود” مع الفنـ،ـان الرا حـ،ــ،ـل علاء ولي الدين، وكان هذا هو أول أد وار ها الفنية للسينما المصرية، ولفتـ،ـت إنتـ،ـبـ،ـاه المخـ،ـر ج المصري “شـ،ـريف عـ،ـر فة” وتيـ،ـقـ،ــ،ـن بأنها فنانة لديـ،ـها من الموهبة ما يؤ هلـ،ـها إلي أدوار أكبر وأكثر قـ،ـوة، ور شـ،ـحها لدور “ميـ،ـس إنـ،ـشـ،ـراح” في فيلم “النا ظـ،ـر” بعام 2000.

وقـ،ـد مـ،ـت خلال مشـ،ـوارها الفـ،ـني الصغـ،ـير في عالم السـ،ـينـ،ـما 5 أفلام وهـ،ـم “55 إسـ،ـعـ،ـاف، الناـ،ـظـ،ـر، عـ،ـسكـ،ـر في المـ،ـعـ،ـسـ،ـكـ،ـر، عايـ،ـز حـ،ـقي، عـ،ـبود علي الحـ،ـد و د”، وأشـ،ـارت علي أنها قد حـ،ـظـ،ـيت بفـ،ـر صة كـ،ـبيرة مـ،ـضـ،ـاهاة ببنـ،ـات جـ،ـيلها المتـ،ـواجـ،ـدات علي الساحة الفنية، ولافـ،ـتت علي أنها لديها الر غـ،ـبة فتقـ،ـديم الأدو ار المـ،ـغـ،ـرية إذا طلـ،ـبـ،ـت منها في سـ،ـياـ،ـق الدراما.

 

في اليوم الأول من شـ،ـهـ،ـر ديـ،ـسـ،ـمـ،ـبر عام 2004، تو فـ،ـاها الله عن عـ،ـمـ،ـر يناـ،ـهـ،ـز 38 عام، وتـ،ـعددت الأر اء حـ،ـول أسـ،ـباب الوفـــ  ـــــــاة، فمنهـ،ـم من قال بأن أهـ،ـلها كانوا يـ،ـر يدون أن يأ خـ،ـذو ها إلي مستـ،ـشفـ،ـي الأمـ،ـراض الـ،ـعقـ،ـلية بالقـ،ـوة،

وأثنـ،ـاء إحـ،ـدي الجـ،ـلـ،ـسات الكـ،ـهـ،ـربائية التي تعـ،ـر ضـ،ـت لها تو فـ،ـيت ـ،ـجـ،ـرائ ها، وفي الجانب الأخـ،ـر من أراء الطـ،ـب النـ،ـفـ،ـسـ،ـي قيل بأن المتـ،ـحـ،ـو لين  تكون نسـ،ـبة إصـ،ـابتهـ،ـم بالإكـ،ـتئـ،ـاب ثم  تكـ،ـون مـ،ـرتفـ،ـعة جـ،ـداً مضـ،ـاهـ،ـاة بغـ،ـيرهـ،ـم من البـ،ـشـ،ـر الطبيـ،ـعين، وبالأخـ،ـير هـ،ـناك من قال بأنها تو فـ،ـيت إثـ،ـر أزمــــ  ـــة قلـ،ـبية مفـ،ـا جـ،ـئة.

لم تنـ،ـس أهلـ،ـها ذلك المـ،ـ وقـ،ـف لها وتحـ،ـو لها رـ،ـغـ،ـمـ،ـاً عنـ،ـهـ،ـم ودـ،ـون موافقـ،ـتـ،ـهم، لذا رفـ،ـضـ،ـوا أن يقـ،ـومـ،ـوا بإستـ،ـلام “جـ،ـثـــــــ  ــــتها”، وعندما وصـ،ـل الخـ،ـبر إلي “أشـ،ـرف ذكـ،ـي” نقـ،ـيب المـ،ـهـ،ـن التمـ،ـثيـ،ـلية، قـ،ـرر أن يق وم هو بإسـ،ـتلام الجــــ  ـــــــثة ود فـ،ـنها وتحـ،ـمـ،ـل كا فة المـ،ـصـ،ـاري ف الخـ،ـاصة بالد فـ ـــن.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *