إنطـ،ـلقـ،ـت في عالم السينما المصرية بقـ،ـوة لمـ،ـوهـ،ـبتها الفـ،ـريـ،ـدة وخـ،ـفـ،ـة ظـ،ـلـ،ـها ومـ،ـلامحـ،ـها التي تـ،ـوحـ،ـي للمشـ،ـاهد الفـ،ـكاهة دون أن تتفـ،ـوه بأي كـ،ـلمة، وعلي الر غـ،ـم من قـ،ـلة أدوا رها إلا أنها إسـ،ـتطـ،ـاعـ،ـت أن تحـ،ـقـ،ـق من الكثـ،ـير من الشـ،ـهـ،ـرة والواسـ،ـعة والنجـ،ـاح الـ،ـكبير، وإشتـ،ـهـ،ـرت بـ دور كـ،ـوريا في فيـ،ـلم عـ،ـسـ،ـكـ،ـر في المعـ،ــ،ـسـ،ـكـ،ـر مع الفنان محمد هـ،ـنيدي والفنان حـ،ـسـ،ـن حسني والفنان صـ،ـلاح عبد الله، ولكنها ظـ،ـلـ،ـمـ،ـت إعلامياً فلـ،ـم يعد أحداً يهـ،ـتـ،ـم لها من الإعلاميـ،ـين أو برامج التوك شـ،ـو وكذلك المواقع الإلكترونية الأخـ،ـبارية التي كـ،ـتبت فقط عنها حينما تو فيـ،ـت في ظـ،ـرو ف غـ،ـامـ،ـضة دون أن يـ،ـدري أحـ،ـداً بذلك الـ،ـخـ،ـبر أو حتي معـ،ـرفة تفاصيل الو فـ،ـاة، إنها الفنانة الرا حـ،ـلة “حـ،ـنان الطـ،ـويل”.

نشـ،ـأتها في اليوم الثاني عـ،ــ،ـشـ،ـر من شهر فبراير لعام 1966 ولد “طـ،ـار ق” وهذا هو الإسم الحـ،ـقـ،ـيقي للفـ،ـنانة “حـ،ـنان الطـ،ـويل” قبل أن تتحـ،ـول من ذ كـ،ـر إلي أنثـ،ـي بإحـ،ـدي الدول العـ،ـربية، د ون أن تخـ،ـبر أهـ،ـلها بذلك وا ضـ،ـعة إياهـ،ـم أمام الأمر الواقـ،ـع.سـ،ـر تحـ،ـولهافي إحدي التـ،ـصـ،ـريحات الصـ،ـحفية التي أجـ،ـرتها معها جـ،ـريدة “الريـ،ـاض” السعودية، أوضـ،ـحـ،ـت من خلالها أن الأسـ،ـباب الدافـ،ـعة لتحـ،ـولها من ذكـ،ـر إلي أنثـ،ـي هي أنها كانت دائـ،ـمة الشـ،ـعـ،ـور بأنها أنثـ،ـي علي الـ،ـرغـ،ـم من ملا مـ،ـح الذكـ،ـورة التي ولـ،ـدت بها، وذكـ،ـرت بأنها قـ،ـبل عـ،ـمـ،ـلـ،ـية التحـ،ـويل كانت تضـ،ــ،ـع “مكـ،ـياج” كباقـ،ـي النـ،ـسـ،ـاء ومن المفـ،ـترض حـ،ـينها أن “ر جـ،ـل”.

بالإضافة إلي تـ،ـربية شـ،ـعـ،ـر رأ سـ،ـها، وهذا الأمـ،ـر جـ،ـعـ،ـلها تواجه صـ،ـعـ،ـوبة مع الـ،ـجيـ،ـران والمضـ،ـايقـ،ـات التي دائماً تتعـ،ـرض لها، وكـ،ـثيراً ما كان يقـ،ـذ فـ،ـها الأطـ،ـفال بالحـ،ـجـ،ـارة عند ما تمـ،ـر من الشـ،ـارع.

بدايتها الفنيةكان لديها شـ،ـغـ،ـف ومـ،ـيلاً إلي الفـ،ـن الإسـ،ـتعـ،ـراضي وأحـ،ـبته كثيراً، وهذا ما دـ،ـفـ،ـعها للإنـ،ـضـ،ـمام إلي إحدي الفـ،ـر ق الإستـ،ـعـ،ـراضية، وكان لديها مو هبة أخري وهي الغناء، فـ،ـقد إستـ،ـطاعـ،ـت أن تغـ،ـنـ،ـي بالعـ،ـديد من الطبـ،ـقات الصـ،ـوتية، لذلك إستـ،ـطـ،ـاعـ،ـت أن تعـ،ـتمـ،ـد من قبل المـ،ـهـ،ـن الموسيقـ،ـية حينـ،ـها.

إنطـ،ـلـ،ـقت في عالم السينما المـ،ـصـ،ـرية بقـ،ـوة لمو هـ،ـبتها الفـ،ـريدة وخـ،ـفـ،ـة ظـ،ـلها وملا مـ،ـحها التي توحـ،ـي للمشاـ،ـهد الفكاـ،ـهة دو ن أن تتـ،ـفـ،ـوه بأي كلـ،ـمة، وعلي الر غـ،ـم من قـ،ـلـ،ـة أدوا رها إلا أنها إستـ،ـطاعـ،ـت أن تحـ،ـقق من الكثيـ،ـر من الشـ،ـهـ،ـرة والواسـ،ـعة والنجـ،ـاح الكبـ،ـير، وإشتـ،ـهـ،ـرت بـ دور كـ،ـوريا في فيلم عـ،ـسـ،ـكـ،ـر في المعـ،ـسـ،ـ،ــكـ،ـر مع الفنان محمد هنيدي والفنان حـ،ـسـ،ـن حـ،ـسـ،ـني والفنان صلاح عبد الله، ولكنها ظـ،ـلـ،ـمـ،ـت إعـ،ـلامياً فلم يـ،ـعد أحداً يهـ،ـتـ،ـم لها من الإعلاميين أو برامج التوك شو وكذلك المـ،ـواقع الإلكترونية الأخـ،ـبارية التي كتبـ،ـت فقـ،ـط عنها حينما تـ،ـو فيت في ظـ،ـروف غـ،ـاـ،ـمـ،ـضة دون أن يدري أحداً بذلك الـ،ـخـ،ـبر أو حتي مـ،ـعـ،ـرفة تفاصيـ،ـل الو فـ،ـاة، إنها الفنانة الرا حـ،ـلة “حنان الطويل”.

وشـ،ـعـ،ـرت بأنها سعيـ،ـدة إستقـ،ـبالاً بحيـ،ـاتها الجدـ،ـيدة كـ أنثـ،ـي بعدما تحـ،ـولت ، لافـ،ـتة علي أنها لم تلتـ،ـفت نهـ،ـائياً إلي أي إنتـ،ـقادات وأقـ،ـر بها من أهلها الذين رفـ،ـضـ،ـوا ذلك وأعـ،ـتر ضـ،ـوا علي تحـ،ـويلها.أول ظـ،ـهور سينـ،ـمائيفي عام 1999 رـ،ـشـ،ـحـ،ـت للمشاركة في فيلم “عبـ،ـود علي الحـ،ـدود” مع الفنان الراحـ،ـل علاء ولي الد ين، وكان هذا هو أول أد وارها الفنية للسيـ،ـنما المـ،ــ،ـصـ،ـرية، ولفتـ،ـت إنتـ،ـباه المخـ،ـر ج المـ،ـصـ،ـري “شـ،ـريف عـ،ـر فة” وتيقـ،ـن بأنها فنانة لديها من المـ،ـو هبة ما يؤ هلها إلي أدوا ر أكـ،ـبر وأكثـ،ـر ـ،ـقـ،ـوة، ورشـ،ـحـ،ـها لدور “مـ،ـيس إنشـ،ـراح” في فيلم “النـ،ـاظـ،ـر” بعام 2000.

وقد مـ،ـت خلال مشـ،ـوارها الفني الصـ،ـغـ،ـير في عالم السينما 5 أفلام وهم “55 إسـ،ـعـ،ـاف، الناظـ،ـر، عـ،ـسـ،ـكـ،ـر في المعـ،ـسـ،ـكـ،ـر، عايز حقـ،ـي، عبود علي الحـ،ـدود”، وأشـ،ـارت علي أنها قد حـ،ـظيـ،ـت بفـ،ـر صة كبـ،ـيرة مـ،ـضـ،ـاهـ،ـاة ببنات جـ،ـيلها المتـ،ـواجدات علي السـ،ـاحة الفنـ،ـية، ولافـ،ـتت علي أنها لديـ،ـها الر غبـ،ـة فتقـ،ـديم الأدوار المـ،ـغـ،ـرية إذا طـ،ـلبت منها في سـ،ـياق الدراما.

مشـ،ـوارها الفني للمسـ،ـرح في عام 2001 خـ،ـاضـ،ـت التجـ،ـر بة الو حـ،ـيدة لها علي خـ،ـشـ،ـبة المـ،ـسـ،ـرح من خلال مشاركتها في مسـ،ـر حية “حـ،ـكـ،ـيم عيـ،ـون”.

 

مع الفنان الرا حـ،ـل عـ،ـلاء ولي الدين، والفنان كـ،ـريم عبد العزيز، وأحمد حـ،ـلـ،ـمي، وجـ،ـسـ،ـدت بها دور الزو  جة التي دائماً ما تعـ،ـانـ،ـي من المـ،ـعـ،ـاملة الجـ،ـافـ،ـة التي يعـ،ـامـ،ـلها بها زوجـ،ـها، وأخـ،ـر ظهور لها كان فيلم “عايز حـ،ـقـ،ـي” مع الفنان هانـ،ـي رمـ،ـزي، في عام 2003.

وفـ،ـاتهافي اليوم الأول من شهر ديسـ،ـمبر عام 2004، تو فاها الله عن عـ،ـمـ،ـر ينا هـ،ـز 38 عام، وتعـ،ـددت الأراء حـ،ـول أسـ،ـباب الوفـــ ـــــــاة، فمنهـ،ـم من قال بأن أهـ،ـلها كانوا ير يـ،ـدون أن يأخـ،ـذوها إلي مستشـ،ـفي الأمـ،ـرا ض العقـ،ـليـ،ـة بالقـ،ـوة.

 

وأثنـ،ـاء إحـ،ـدي الجـ،ـلـ،ــ،ـسات الكـ،ـهـ،ـربائية التي تـ،ـعـ،ـرضـ،ـت لها تو فـ،ـيت جـ،ـرائها، وفي الجانب الأخـ،ـر من أ راء الطـ،ـب النفـ،ـسـ،ـي قيل بأن المتـ،ـحـ،ـوليـ،ـن تكون نسـ،ـبة إصـ،ـابتـ،ــ،ـهـ،ـم بالإكتـ،ـئاب ثم تكون مـ،ـرتـ،ـفعة جـ،ـداً مضـ،ـاهـ،ـاة بغيـ،ـرهـ،ـم من البشـ،ـر الطبـ،ـيعـ،ـين، وبالأخيـ،ـر هناك من قال بأنها توـ،ـفـ،ـيت إثـ،ـر أزمــــ ـــة قـ،ـلـ،ـبية مـ،ـفا جـ،ـئة.

لم تنـ،ـس أهـ،ـلها ذلك المـ،ـوقـ،ـف لها وتحـ،ـولـ،ـها ر غـ،ـماً عنـ،ــ،ـهـ،ـم ودون موافقـ،ـ،ــتهـ،ـم، لذا رفـ،ـضـ،ـوا أن يقـ،ـومـ،ـوا بإسـ،ـتلام “جـ،ـثـــــــ ــــتها”، وعندما وصـ،ـل الخـ،ـبر إلي “أشـ،ـرف ذكـ،ـي” نقيـ،ـب المهـ،ـن التمثـ،ـيلية، قـ،ـرر أن يـ،ـقـ،ـوم هو بإستـ،ـلام الجــــ ـــــــثة ود فنـ،ـها وتحـ،ـمـ،ـل كافة المصـ،ـاريف الخـ،ـاصة بالدفـ ـــن.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *