تحـ،ـل اليوم الذ كـ،ـرى الـ 27 على و فـ،ـاة الفنان صـ،ـلاح نـ،ـظـ،ـمـ،ـي الذي قـ،ـد م أدواراً عديدة في السينما المـ،ـصـ،ـرية، وظـ،ـل يعمـ،ــ،ـل بالفـ،ـن حتى و فـ،ـاته في 16 ديسـ،ـمـ،ـبر عام 1991م، وفي السـ،ـطور التالية نتعـ،ـرف على أهـ،ـم المحـ،ـطـ،ـات في حياته.

* اسمه بالكـ،ـامـ،ـل صلاح الدين أحمد درويش نـ،ـظـ،ــ،ـمـ،ـي، ولد في مـ،ـحـ،ـر م بك بالإسكندرية في 24 يونيو عام 1918، وتو فـ،ـي والده بعد سـ،ـتة أشـ،ـهـ،ـر من ولادته.

* در س في كلية الفنون التطبـ،ـيقية وتـ،ـخـ،ـر ج منها ليعـ،ـمـ،ـل مهـ،ـندسًا في هـ،ـيئة التليفـ،ـونات بالإضافة لعـ،ـمـ،ـله في فـ،ـر قة فاـ،ـطـ،ـمة ر شـ،ـدي، وفي مسـ،ـر ح رمسيس.

* د خـ،ـل عالم السينما بعد فتـ،ـرة من عمـ،ـله بالمـ،ـسـ،ـر ح فـ،ـقد م أفلامًـ،ـا كثيـ،ـرة تـ،ـخـ،ـطـ،ـت الـ200 فيلم، وكان يقد م في أغـ،ـلـ،ـب أعـ،ـمـ،ـاله شـ،ــ،ـخـ،ـصية الشـ،ـرير أو الشـ،ـخص غير المـ،ـحـ،ـبوب.

من أشهـ،ـر أعماله الفنية في السيـ،ـنما “الرجـ،ـل الثاني، والخـ،ـيط الر فـ،ـيع، وشـ،ـيء من الخـ،ـوف، وعلى باب الو زير، وعـ،ـصـ،ـابة حـ،ـمـ،ـادة وتوتو، والأو فـ،ـو كـ،ـاتو، والشـ،ـيـ،ـطانة، والناس الغـ،ـلابة”.

شارك في سـ،ـبعة أعمـ،ـال دراميـ،ـة في التليـ،ـفزيون كان أهـ،ـمـ،ـها “أنـ،ـف وثلاث عيـ،ـون، وصـ،ـاحـ،ـب الجـ،ـلالة، وليلة القـ،ـبض على فا طـ،ـمة”.

* كانت زو جـ،ـته أر مـ،ـينية تعـ،ـرف عليها من خلال قـ،ـصة طـ،ـريفة وهي أن شـ،ـقيق زوجته كان يقـ،ـطـ،ـن بجانب منـ،ـز له، وكا نت زوجته تذـ،ـهـ،ـب لأخيها كثيراً فبدأ الفنان الراحل بمراقبتها، وظن أنها سيئة السمعة لأنه لم يكن يعرف أنها اخته، وحينما علم بعد فترة قرر الزواج منها، وأنجب أبنه الوحيد حسين.

تسـ،ـمـ،ـية ابنه بـ”حسـ،ـين” لها قـ،ـصـ،ـة حيث مـ،ـر الفنان صـ،ـلاح نـ،ـظـ،ـمي بفـ،ـترة ما د ية صـ،ـعبة لم يكن يعـ،ـمـ،ـل فيها، فطـ،ـلبـ،ـه الفنان حسين صـ،ـد قـ،ـي إلى مكتبة وعـ،ـر ض عليه بطولة فـ،ـيلم جديد وأعطـ،ـاه أجـ،ـره كاملاً، وبعد فترة تو قـ،ـف إنتاج الفيلم وحـ،ـينما قـ،ـرر الفنان صـ،ـلاح نـ،ـظـ،ـمي إ ر جاـ،ـع الأموال ر فـ،ـض حسين صـ،ـد قـ،ـي معـ،ـللاً بأنها هدية للمولود القاد م، وحيـ،ـنـ،ـما أـ،ـنجـ،ـبت زوجته أطـ،ـلق اسـ،ـم حسين على ابنه.

حـ،ـد ث بين صلاح نظـ،ــ،ـمـ،ـي و الراحـ،ـل عبد الحليم حافظ خـ،ـلا فا بسـ،ـبب أن العندليب كان في أحد اللـ،ـقاءات على الراديو، وحين سـ،ـأله المذيع عن من هو الفنان الأ ثقـ،ـل ظـ،ـلاً كانت إجـ،ـابته “صلاح نـ،ـظمـ،ــ،ـي”، وحينمـ،ـا عـ،ـلـ،ـم “نظـ،ـمـ،ـي” بهذا غـ،ـضـ،ـب بشـ،ـدة وقا م بر فـ،ـع قـ،ـضـ،ـية ضـ،ـد العـ،ـندليب يتـ،ـهـ،ـمـ،ـه فيها بالـ،ـسـ،ـب والقـ،ـذ ف، لكن عبد الحليم حـ،ـصـ،ـل على برـ،ـا ءة، وفيما بعد اسـ،ـتد عا عبد الحليم صـ،ـلاح نظـ،ـمـ،ـي في منـ،ـز له ليصـ،ـالـ،ـحه ومنـ،ـحه دورا في فيـ،ـلمه “أبي فـ،ـو ق الشـ،ـجـ،ـرة”.

 

من قـ،ـصـ،ـصـ،ـه الإنسانية القـ،ـو ية حكايته مع زوجته حيـ،ـث مـ،ـر ضـ،ـت وأصبحت قـ،ـعيـ،ـدة لمـ،ـدة 30 عامًا فكان يخـ،ـد مها ويعـ،ـتنـ،ـي بها، وصـ،ـرف ثـ،ـورته كامـ،ـلة على مـ،ـر ضـ،ـها، وعندما تـ،ـو فـ،ـت حـ،ـز ن عليها بـ،ـشـ،ـدة، ور فـ،ـض الزواج مـ،ـرة أخـ،ـرى حتى توـ،ـفـ،ـى في 16 ديسمبر عام 1991.

المصدر: الشروق

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *